المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : البترول العربي ليس أغلى من الدم العربي...رحمك الله يازايد


نهر
06-05-2010, 11:20 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

http://www.gulf4cars.com/vb/attachment.php?attachmentid=20067&stc=1&d=1196512599

http://aluae.net/uploader/uploads/zayed-words.jpg

كانت صيحة زايد : أن البترول العربي ليس أغلى من الدم العربي ملخصا وافيا يختزل في عبارة واحدة تحليل دور البترول كما وعاه زايد وكما مارسه بالــفعل
في عام 1973م عندما اندلعت حرب أكتوبر دهش العالم مرتين في وقت واحد
المرة الأولى: بسبب الانتصار الساحق الذي حققه المقاتل المصري والسوري عبر قناة السويس ومرتفعات الجولان
المرة الثانية : لموقف التضامن الذي وقفته الدول العربية كلها في هذا الصراع ولكن الدهشة الأكبر كانت لموقف دولة الإمارات العربية المتحدة بقــطع النفط .
فاستطاعت بذلك أن تلغي المسافات وتصبح واحدة من دول المواجهة -والمواجهة المؤثرة الفعالة وليس من دول الدعم فقط أن موقف زايد في حرب أكتوبر لن ينساه التاريخ .
صحيح إن قادة البلاد العربية جميعا قد وضعوا كل إمكانياتهم في خدمة المعركة لكن وقفة زايد كانت ذات طابع خاص فلم يكن تأييده للأشقاء على جبهات القتال حين دوت المدافع مجرد برقيات تأييد أو تمنيات طيبة بــل كان موقفه في الحرب أحد العوامل الأساسية التي أدت إلى انتصار الأمة العربية فيه
فمنذ اللحظه الأولى التي اندلع فيها القتال في سيناء والجولان أعلن زايد أن دولة الإمارات العربية المتحدة تقف بكل إمكاناتها مع مصر وسوريا في حرب الشرف من أجل استعادة الأرض المغتصبة ولــــم يسمح لنفسه أن يدخل في حساب طويل معقد حول إمكانيات بلده وقدرتها لكن الشيء الوحيد الذي كان في اعتباره هو أن لحظة المصير التي يمر بها النضال العربي تتطلب عطاء بلا حساب
هذه هي القصة
في ذلك اليوم المشهود عندما اندلعت الحرب لم تكن الإمارات قد بلغت عامها الثاني وكان زايد يومها يقضي إجازة خاصة في لندن عندما تواترت إلى أسماعه البلاغات الأولى للحرب فسارع إلى الاتصال بالقاهرة ودمشق يؤكد لهما : أن المعركة ليست معركة مصر وسوريا وحدهما ولكنها معركة الوجود العربي كله ومعركة أجيال كثيرة قادمة علينا أن نورثها العزة والكرامة
وفي نفس الوقت طلب زايد من مستشاريه العمل على حجز جميع غرف إجراء العمليات الجراحية المتنقلـة المعروضة للبيع في جميع أنحاء أوروبا وشرائها فورا وإرسالها جوا وفي الحال إلى دمشق والقاهرة مع كميات من المواد الطبية والتموينية
لاحظ زايد وهو يتابع أنباء المعركة عبر الصحف والوكالات ومحطات الإذاعة والتلفزيون الأجنبية انحيازها لإسرائيل فقرر الإسهام في دعم المعركة إعلاميا عندها أمر على الفور باتخاذ خطوات أخرى أحرجت وسائل الإعلام أمام الرأي العام العالمي وجعلها تلتزم الصدق فيما تنشره أو تذيعه عن سير المعركة فجمع أربعين صحفيا من مختلف دور الصحف في إنجلترا وأوروبا الغربية وأمر بتقديم كافة التسهيلات لهم للسفر إلى جبهات القتال العربية .
وأن تكون نفقاتهم على حسابه الخاص وبفضل هذه الخطوة أتيح للعالم أن يسمع أخبار المعركة وتفاصيلها بلا تحيز
وفي ثالث أيام المعركة كان زايد أول حاكم عربي يعلن تبرع بلاده بمبلغ مائة مليون جنيه إسترليني للمعارك الدائرة على الجبهتين ولم تكن لدى زايد يومها الأموال التي قرر إرسالها إلى الأشقاء بسبب الضائـقة المالية التي تعاني منها أبو ظبي في ذلك الحين فجمع رجال البنوك والمال في لندن واستدان منهم المبلغ بضمان البترول وبعث به لدعم الأشقاء وعندما سئل عن قيمة هذا الدعم قال سموه إن الثروة لا معنى لها بدون حرية أو كرامة وأن على الأمة العربية وهي تواجه منعطفا خطيرا أن تختار بين البقاء والفناء بين أن تكون أو لا تكون بين أن تنكس أعلامها إلى الأبد أو أن تعيش أبية عزيزة مرفوعة أعلامها مرددة أناشيدها منتصرة إرادتها عندما دمرت الطائرات الإسرائيلية محطات القوى الكهربائية في دمشق .
أمر زايد رجاله بإرسال مولدات جديدة إلى العاصمة السورية بطريق الجو
لم يكن موقفه من قطع النفط كسلاح في المعركة أقل روعة من موقفه في الأيام الأولى للمعركة بل انه كان أول من استخدم هذا السلاح فعندما تدفق السلاح على الجسر الجوي إلى إسرائيل في محاولة لتغيير سير المعركة ودفع الموقف لصالحها أوفد زايد وزير البترول الإماراتي إلى مؤتمر وزراء البترول العرب لبحث استخدام البترول في المعركة وأصدر الوزراء قرارهم بخفض الإنتاج بنسبة 5 % كل شهر وإذا بزايد يأمر وزير البترول بأن يعلن باسمه فورا قطع البترول نهائيا عن الدول التي تساند إسرائيل وقطعت الإذاعات العالمية إرسالها لتعلن هذا النبأ فقد كان القرار بداية لمعركة البترول التي أثرت تأثيرا جوهريا على مجريات الأمور في العالم كل
عندها ((تلقى زايد التهديدات)) بأن عليه أن يتحمل تبعات هذا القرار عندها قال زايد : إن الذين قدموا دماءهم في المعركة معركة الشرف قد تقدموا الصفوف كلها وأن النفط العربي ليس بأغلى من الدم العربي وأضاف : إننا على استعداد للعودة إلى أكل التمر مرة أخرى فليس هناك فارق زمني كبير بين رفاهية البترول وبين أن نعود إلى أكل التمر
وفي المؤتمر الصحفي الذي عقده أثناء المعركة سأل أحد الصحفيين الأجانب سموه قائلا: ألست خائفا من الدول الكبرى لقد كنت أول من قطع النفط عنها ؟
فرد زايد على الفور : إننا لا نخاف من أحد وإذا تسلل الخوف إلى قلوبنا فإننا لن نقاتل دفاعا عن شرفنا ونسترد حقوقنا المسلوبة أن أغلى شيء يملكه الإنسان هو روحه والأرواح بيد الله تعالى إننا إذا جلسنا لنخطط خوفا من أن يلحقنا الخطر فسوف نترك كل شيء للعدووقال زايد : ماذا افعل لو رأيت ابني أو أخي يطعن ويقتل . . !
إن الجواب الطبيعي أن اقف مع ولدي وأخي لاساندهما في ملاقاة العدو
وقد أدت هذه المواقف العظيمة لزايد أن تنتصر الأمة العربية في حرب رمضان وتأكيدا لذلك قول الرئيس الجزائري الراحل هواري بو مدين وهو يشيد بموقف زايد في قوله : إن دولة الإمارات العربية وهي بلد صغير عرضت مصالحها للخطر عندما قطعت البترول عن الدول التي تساند إسرائيل واتخذت قرار الحظر ضد أكبر دولة في العالم ومن دولة الإمارات سارت دول أخرى على نفس الطريق وشاركت في القرار إن دولة الإمارات اتخذت القرار وليس لديها الأساطيل البحرية أو الطائرات أو الجيوش الضخمة وكان حافزها الوحيد هو الدفاع عن قضايانا الوطنية المقدسة

الله يرحمك يازايد

ويسكن روحك الجنه

مهره العامري
06-05-2010, 01:29 PM
كانت دولة الإمارات في البدايه فهي قامة في عام 1971 م وهذه الجمله إنطلقت في عام 1973 م سنتين على دوله حديثه تأسس مكانتها وتكون لها صداقات مع الدول الكبرى في ذلك الوقت ، ولكن رحمه الله آثر إخوانه على نفسه ودولته وأعلنها بصوت عالي أمام الجميع بأنه يستغني عن كل حقوقه في الربح المادي والكسب المعنوي لدول الغربيه

قرار حكيم صدح به وأعلنه ولم يفكر أبدا في شي سوا نصرة إخوانه

في جميع الأزمات السياسيه لو أن العرب أتبعوا رأيه لما كانت النهاية هذا الحالي الذي نعيشه

كانت له مبادرة في أزمة العراق لم تجد الموافقه من السياسيين العراقيين فكانت الفاجعة الكبرى التي تعاني منها العراق حتى الآن

رحم الله زايد الخير لن تلد هذه الأمة مثل زايد في حبه وحكمته ونظرته الثاقبه المستقبليه التي يجهلها غيره


الله يرحمك ويغفر لك ويسكنك فسيح الجنان يابو سلطان .



اشكرك على هذا الموضوع القمة في الروعة أختي نهر



أتمنى من المشرفة ديوان عقد فيروز تثبيت الموضوع لما فيه من كلمة حق وشاهد تاريخي على حكمة صاحب السمو الشيخ زايد رحمه الله تعالى .

علي الشمري
06-05-2010, 01:38 PM
الشيخ زايد رحمه الله كان قائد امه وليس قائد دوله فقط

كان تفكيره سابق لعصره وكان هاجسه وحده الامه العربيه

مواقفه لن ينساها التاريخ ابدا

رحمك الله ياشيخ زايد واسكنك الفردوس الاعلى

شكرا اختي

نهر
06-06-2010, 06:02 AM
كانت دولة الإمارات في البدايه فهي قامة في عام 1971 م وهذه الجمله إنطلقت في عام 1973 م سنتين على دوله حديثه تأسس مكانتها وتكون لها صداقات مع الدول الكبرى في ذلك الوقت ، ولكن رحمه الله آثر إخوانه على نفسه ودولته وأعلنها بصوت عالي أمام الجميع بأنه يستغني عن كل حقوقه في الربح المادي والكسب المعنوي لدول الغربيه




قرار حكيم صدح به وأعلنه ولم يفكر أبدا في شي سوا نصرة إخوانه

في جميع الأزمات السياسيه لو أن العرب أتبعوا رأيه لما كانت النهاية هذا الحالي الذي نعيشه

كانت له مبادرة في أزمة العراق لم تجد الموافقه من السياسيين العراقيين فكانت الفاجعة الكبرى التي تعاني منها العراق حتى الآن

رحم الله زايد الخير لن تلد هذه الأمة مثل زايد في حبه وحكمته ونظرته الثاقبه المستقبليه التي يجهلها غيره


الله يرحمك ويغفر لك ويسكنك فسيح الجنان يابو سلطان .



اشكرك على هذا الموضوع القمة في الروعة أختي نهر



أتمنى من المشرفة ديوان عقد فيروز تثبيت الموضوع لما فيه من كلمة حق وشاهد تاريخي على حكمة صاحب السمو الشيخ زايد رحمه الله تعالى .





والله عنوووق انا احب الشيخ زايد واقدره جدا

وكم له من مواقف ودى اجمعها واسوى له ملف وان شاء الله
ادعمه بمقاطع فيديو
انتظروا منى كل خير بحق هذا الفارس العربى
لان باوقات تواجهنى اسئله من ناس استغرب كيف يجهلون سيره الشيخ
ولا اشوفكم مقصرين بمواقع الامارات لكن المواضيع عن الشيخ مبعثره
تحتاج لجهد لجمعها ونثبت موضوع بعنوان مكتبه زايد او حياه زايد
شامله كامله كل مواقفه التاريخيه وغيرها
والموضوع هذا له مناسبه انه يعانى البعض هذى الايام من الياس
ولا تسمعين منهم الا العرب ما فيها رجال مواقف
وين العرب وين المسلمين
وبديت ارد بمقالات تشبه هذا وايضا مواقف للملك فيصل رحمه الله
ابان حرب 67 حين قال وهدد وتوعد الدول الا تساعد اسرائيل
لن تحصل على نقطه نفط واحده
كذلك بعض الملوك والامراء والمشايخ والرؤساء العرب
لكن لا مفر من قضاء الله فى احداث فلسطين
الا بنصر منه سبحانه
وعلينا جميعا ان ننصر الله فيحق لنا النصر على اعداءنا
وهذا ما رايناه فى مواقف الشيخ زايد رحمه الله عليه





شكرا لتقييمك للموضوع واسعدنى مرورك
كل الحب والغلا




]

نهر
06-06-2010, 06:05 AM
الشيخ زايد رحمه الله كان قائد امه وليس قائد دوله فقط

كان تفكيره سابق لعصره وكان هاجسه وحده الامه العربيه

مواقفه لن ينساها التاريخ ابدا

رحمك الله ياشيخ زايد واسكنك الفردوس الاعلى

شكرا اختي


العفووووووو نورت

سحر بابل
06-06-2010, 02:07 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اكيد مافي حد ينسي موقف الشيخ زايد الله يرحمه
مافي شخص يغار ويخاف على شعبه والشعب العربي كامل شراته
وهذا الشي مب غريب علي قائد الامة العربية
والله في القلب زاايد وما راح ننســاه يا اغلى انسان على قلبي
رحمك الله يا بابا زايد الخير
اللهم انصر الاسلام والمسلمين في كل مكان "اللهم آمين"

ديوان عقد فيروز
06-06-2010, 02:31 PM
مواقف الشيخ زايد الله يرحمه ابدا لا تنسى كان له عميق الاثر في نفوس العالم اجمع وساهم في حل العديد من النزاعات والمشاكل التي كانت تعاني منها بعض الدول ..
حكيم العرب رحل ولكن مثل هالوقفات والانجازات ابدا لن تغيب عن ذاكرة الكثير منا ..
يده البيضاء طالت كل دولة تحتاج العون ووقف وقفت رجال مع اخوانه وكان خير قدوه لغيره من رؤساء العالم ..
رحم الله الشيخ زايد واسكنه فسيح جناته ..

نهر
06-11-2010, 06:38 AM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اكيد مافي حد ينسي موقف الشيخ زايد الله يرحمه
مافي شخص يغار ويخاف على شعبه والشعب العربي كامل شراته
وهذا الشي مب غريب علي قائد الامة العربية
والله في القلب زاايد وما راح ننســاه يا اغلى انسان على قلبي
رحمك الله يا بابا زايد الخير

اللهم انصر الاسلام والمسلمين في كل مكان "اللهم آمين"



أحبه الله فاستحق حب البشر

شكرا لمرورك غاليتى

تحيتى لك

نهر
06-11-2010, 06:40 AM
مواقف الشيخ زايد الله يرحمه ابدا لا تنسى كان له عميق الاثر في نفوس العالم اجمع وساهم في حل العديد من النزاعات والمشاكل التي كانت تعاني منها بعض الدول ..
حكيم العرب رحل ولكن مثل هالوقفات والانجازات ابدا لن تغيب عن ذاكرة الكثير منا ..
يده البيضاء طالت كل دولة تحتاج العون ووقف وقفت رجال مع اخوانه وكان خير قدوه لغيره من رؤساء العالم ..
رحم الله الشيخ زايد واسكنه فسيح جناته ..

نعم اللهم اغفر له وارحمه

شكرا لمرورك العطر

دمت بود

عااااليه
06-12-2010, 01:01 AM
إن الثروة لا معنى لها بدون حرية أو كرامة وأن على الأمة العربية وهي تواجه منعطفا خطيرا أن تختار بين البقاء والفناء بين أن تكون أو لا تكون بين أن تنكس أعلامها إلى الأبد أو أن تعيش أبية عزيزة مرفوعة أعلامها مرددة أناشيدها منتصرة إرادتها



الله يرحم الشيخ زايد

نهر يسلموو ع الموضوع

نهر
06-14-2010, 11:34 AM
عاااااليه شكرا لحضورك

لاخلا ولا عدم يارب

ميرهان
06-21-2010, 01:22 PM
الشيخ زايد معروف بطل العرب والعروبه

مش موجود مثله الايام دي

http://www.hawahome.com/vb/nupload/37145_1187516204.gif

أحــمـــد
06-22-2010, 09:21 PM
مع الأسف كان آخر موقف عملي شجاع لحاكم عربي في التاريخ العربي الذي يقف موقف الرجال من اجل كرامة أمته العربية ونصرة شعوبها ،،،

ربما لم يتجرأ اللاحقون من الزعماء من اتخاذ مثل هذا الموقف الشجاع رغم كثرة الأزمات والصراعات اللاحقة التي تتطلب تكرار مثل هذا الموقف ربما لاستيعابهم أن البترول العربي لم يعد يملكون قرار التصرف فيه ........ ،،،

موضوع قيم اختي نهر تشكري على طرحه في هذا المنتدى الكريم ،،،

تحيااااتي ،،،

نهر
06-24-2010, 01:36 PM
يسلمو ع المرور والتواصل

لا خلا ولا عدم